الاربعاء 3 مارس 2021
الرئيسية - أخبار اليمن - "قطّع أعضائه ثم شنقه".. القصة الكاملة لجريمة غير مسبوقة ارتكبها تاجر بحق عامل لديه في مأرب
"قطّع أعضائه ثم شنقه".. القصة الكاملة لجريمة غير مسبوقة ارتكبها تاجر بحق عامل لديه في مأرب
الساعة 10:33 صباحاً (الحرف28)

أقدم أحد تجار ووجهاء محافظة مارب، على ارتكاب جريمة قتل بشعة بحق عامل كان يعمل لديه من أكثر من 20 عاما. 

وقالت مصادر محلية إن التاجر وأحد الوجاهات الاجتماعية بمحافظة مارب محمد علي احمد بحيبح قام بارتكاب جريمة خطف وقتل بطريقة بشعة بحق عامل لديه يدعى احمد محسن قائد الريمي في مديرية الجوبة بمحافظة مارب 



وأوضحت المصادر ان بحيبح قام باختطاف الريمي، قبل أن يقوم بتعذيبه بطريقة وحشية. 

وأضافت أن بحيبح قام خلال التعذيب بتقطيع عددا من أعضائه ومنها ذكره وخصيتيه واذنيه ومشافره وبعضا من اجزاء جسده الطاهر. 

وأكدت المصادر أن الجاني لم يكتف يتعذيب الريمي بل تجاوز ذلك الى قتله شنقا ورميه بين الشعاب بالمديرية. 

ووفق المصادر ذاتها، فإن ارتكاب بحيبح للجريمة كان على خلفية اتهامه للريمي بسرقة دون وجود ما يثبت الادعاء عليه. 

وتقول المصادر أن بحيبح اتهم الريمي بسرقة المحل التجاري الذي أظهر عجزا كبيرا الى جانب أمانات تخص مواطنين.

وتضيف المصادر أن الأمن كان قد حقق بالاتهام لكن المجني عليه طلب منهم مراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة لكن الجريمة حدثت قبل الوصول الى نتيجة.

عقب الجريمة، حاول أفراد من الامن إيقاف بحيبح لكن الاخير اشتبك معهم ومعه اولاده، وفق ذات المصادر. 
 
ولفتت المصادر الى ان البحث الجنائي توصل الى مكان الجريمة ونقل الجثة للمستشفى ولا تزال عملية ملاحقة الجناة مستمرة حتى اللحظة. 

مصادر أخرى، قالت إن احمد الريمي كان يعتبر الابن المدلل للجاني وإنه رباه منذ كان طفلا وأعطاه مهمة إدارة تجارته. 

وتضيف أنه بعد عشرين عاما، طهر عجز بنحو 25 مليون، ليتم اغلاق المحل وخلال فترة الاغلاق تعرض المحل للسرقة، بما في ذلك السجلات والفواتير وذهب وبنادق وجنابي وغيرها 

ولاقت الجريمة استياء واسعا في المديرية والمحافظة بشكل عام. 


آخر الأخبار