الاثنين 21 يونيو 2021
الرئيسية - بوابتي الدينية - الإفتاء المصرية توضح حكم المصافحة في ظل انتشار جائحة كورونا
الإفتاء المصرية توضح حكم المصافحة في ظل انتشار جائحة كورونا
الإفتاء المصرية توضح حكم المصافحة في ظل انتشار جائحة كورونا
الساعة 07:36 صباحاً (متابعات)

أجازت دار الإفتاء المصرية الامتناع عن المصافحة خوفاً من الإصابة بعدوى «كورونا»، قالت إن "الشريعة الإسلامية سبقت إلى نظم الوقاية من الأمراض المعدية والاحتراز من تفشيها وانتشارها؛ منعاً للضرر، ودفعاً للأذى، فيدخل تحت هذا النهي كل ما يحصل به الأذى أو تنتقل به العدوى".

وأشارت الدار إلى أنه " من ذلك، النهي عن مصافحة المصاب بمرض معدٍ، كالمجذوم والأبرص ونحوهما، صيانة للأرواح، وأخذاً بأسباب النجاة".



وأكدت دار الإفتاء المصرية أنه " يزداد النهي ويتأكد في حالات الوباء التي انتشر فيها المرض وتفشيه، كفيروس (كورونا)، لأن دفع الضرر ودرء الخطر عن الأنفس، واجب شرعي ومقصد مرعيّ".

وقالت :" ينبغي في هذه الآونة التي اجتاح فيها الفيروس معظم الأنحاء، ترك المصافحة باليد بين المسلمين، خوفاً من الإصابة بالعدوى، لما ثبت من سرعة انتقاله بين الأشخاص عن طريق العدوى والمخالطة، خوفاً من انتقال هذا الفيروس، واجتناباً للعدوى، وحفاظاً على الأرواح، وأخذاً بأسباب النجاة، ويُكتفى حينئذ بالتحية قولاً؛ وهو القدر المأمور به شرعاً لتحقق السلام وإفشائه بين العالمين".


آخر الأخبار