الاثنين 21 يونيو 2021
الرئيسية - أخبار السيارات - خبر أثار ضجة عالمية... "فولكس فاجن" تكشف عن كذبة أبريل
خبر أثار ضجة عالمية... "فولكس فاجن" تكشف عن كذبة أبريل
الساعة 03:20 صباحاً (متابعات)

 

قالت الوحدة التابعة لشركة "فولكس فاجن" في الولايات المتحدة، يوم الاثنين، إنها ستعيد تسمية نفسها تحت العلامة "فولتس فاجن أوف أمريكا"، للترويج لاستراتيجية السيارات الكهربائية.



 

وبعد تفاعل واسع النطاق مع الإعلان عبر منصات التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام، كشف متحدث باسم الشركة الأم في ألمانيا، اليوم، عن أن الأمر برمته كان مجرد "مزحة"، حسبما أوردت صحيفة "وول ستريت جورنال".

كان الهدف من تغيير الاسم، الذي أشعل ضجة على الفور عبر منصات التواصل الاجتماعي، أن يكون بمثابة حيلة مبكرة لـ"كذبة الأول من أبريل".

 

وذلك لجعل الناس يتحدثون عن استراتيجية السيارات الكهربائية الطموحة لشركة "فولكس فاجن" مع طرحها لأول سيارة رياضية كهربائية بالكامل "آي دي 4" لدى الوكلاء في الأمريكتين.

تكمن مشكلة "فولكس فاجن" في أن الجميع أخذهم على محمل الجد، مما تسبب في حدوث ارتباك حول نوايا الشركة وتسبب في معاملات قوية على سهم الشركة، بعدما أصبح الإعلان محور نقاش وسائل الإعلام المهمتة بالاقتصاد والأعمال، ما وضع فريق الاتصالات الخاص بها في موقف دفاعي.

 

في البداية نشرت "فولكس فاجن" بيانا صحفيا - قالت إنه حدث عن طريق الخطأ - لإعلان الاسم جديد لعملياتها في الولايات المتحدة، والذي يعلن تغيير الاسم قبل أن تقوم بحذف البيان لاحقا.

وذكرت شبكة "سي إن بي سي" الأمريكية أن مصدرا على صلة بالأمر أكد صحة البيان المصدر، مشيرا إلى أن الخطة لم تكن من المفترض أن تكون علنية إلا بعد شهر من الآن.

 

وقال البيان إن شعار "فولتس فاجن" سيوضع كشارة خارجية على كل الطرازات من الفئة الكهربائية، في حين ستستمر السيارات العاملة بالبنزين بشعار "فولكس فاجن" التقليدي.

فيما قال متحدث باسم "فولكس فاجن" في فولفسبورج لصحيفة "وول ستريت جورنال": "لم نقصد تضليل أي شخص. كل شيء هو مجرد إجراء تسويقي لجعل الناس يتحدثون عن آي دي فور".

 

 


آخر الأخبار