الجمعة 22 اكتوبر 2021
الرئيسية - طب وصحة - لن تتخيلها.. 5 فوائد لجسمك يمكن أن تقدمها حبة كوسا واحدة
لن تتخيلها.. 5 فوائد لجسمك يمكن أن تقدمها حبة كوسا واحدة
الساعة 10:47 مساءً (بوابتي - متابعات)

معروف أن النظام الغذائي المتنوع هو الأفضل لجسم الإنسان، لكن في كثير من الأحيان تقدم بعض الأطعمة خيارات واسعة لربات المنزل، مثل الكوسا، حيث تدخل هذه النبتة في عديد من الأطباق الشهية.

 



وتدخل الكوسا في عديد من الأطعمة؛ كمقبلات أو كوجبات رئيسة بفضل نكهتها المميزة والشهية والخفيفة في الوقت نفسه، وتنتشر أطباقها في الشرق الأوسط بشكل واسع جداً وتدخل في تحضير عديد من الأطعمة.

 

تعد الكوسا أو (الكوسة - Zucchini) من النباتات القرعية، أو من عائلة القرع، يمكن العثور على الكوسا بألوان مختلفة مثل الأخضر الداكن والأصفر والأخضر الشاحب أو الأبيض، لكن النكهة والقيمة الغذائية للكوسا متشابهة في جميع حالتها وأشكالها وأصنافها، بحسب جامعة "إلينوي إكستنسيون".

 

ويوفر كل من لب وقشر الكوسا عناصر غذائية متنوعة جداً، مثل الألياف المعزّزة للهضم، والكالسيوم المفيد للعظام، والمغنيسيوم المعزّز للمزاج، والبوتاسيوم الذي يساعد على بناء العضلات.

 

إضافة إلى ذلك، وفق "سبوتنيك"، يوفر القرع مضادات أكسدة مقاومة للأمراض، بما في ذلك "فيتامين سي" والبوليفينول، كما يوفر في أليافه "فيتامين أ" و"فيتامين ج"، بحسب أخصائية التغذية، جينا هولمز.

 

ونشر موقع "shape" مقالاً مفصلاً عدّد فيه فوائد مذهلة لخضار الكوسا، التي تكتسبها بسبب وجود هذه العناصر الفريدة في داخلها:

 

1- الكوسا تحارب الأمراض المزمنة بحسب الدراسات

 

تشير أخصائية التغذية، تريستا شيتن؛ المؤسّسة والشريكة في "The Good Life Dietitian"، إلى أن الكوسا "مليئة بمضادات الأكسدة التي تحمي الصحة، بما في ذلك بيتا كاروتين، ولوتين، وزياكسانثين".

 

وتُعرف هذه العناصر الغذائية مجتمعة باسم الكاروتينات، وهي أصباغ نباتية مضادة للأكسدة تعطي اللون الأصفر أو الأحمر أو البرتقالي للنباتات، بحسب جامعة "أوريغون"، وهو ما أشارت إليه دراسة أجريت عام 2017، حيث تحتوي الكوسا على كثير من الكاروتينات، التي تعد أيضاً مصدراً قوياً لمضادات الأكسدة، وفقاً لمقال علمي آخر نُشر عام 2021، حيث تستطيع هذه المضادات مقاومة كثير من الأمراض على رأسها السرطان.

 

2- الكوسا تدعم الجهاز الهضمي

 

تشير الخبيرة هولمز، إلى أن "الكوسا مصدر كبير للألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان أيضاً". وتعد الألياف القابلة للذوبان، على وجه الخصوص، من المواد الحيوية المفيدة جداً وهي تغذي البكتيريا الجيدة في الأمعاء؛ الأمر الذي يسهم في تنظيم وظائف الجهاز الهضمي مثل امتصاص العناصر الغذائية، وفقاً لمقال علمي نُشر عام 2018.

 

3- الكوسا تنظّم مستويات السكر في الدم

 

تساعد الألياف الموجودة في الكوسا أيضاً على تنظيم مستويات السكر في الدم وتوازنها، وهو أمر بالغ الأهمية لأن الارتفاع المتكرّر في نسبة السكر في الدم يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، بحسب مؤسسة "تشان" للصحة العامة.

 

ويشير مقال عام 2016 أيضاً إلى أن الألياف بشكل عام والموجودة بكثرة في الكوسا تعمل على تحسين إفراز الأنسولين، وهو الهرمون الضروري للحفاظ على مستويات معتدلة للسكر في الدم.

 

4- الكوسا "تكنس" الكوليسترول الضار في الجسم

 

إضافة إلى الفوائد السابقة، تسهم الألياف الموجودة في الكوسا بتعزيز مستويات الكوليسترول الصحية (الدهون الضارة) عن طريق تقليل الكوليسترول الضار (الدهون الضارة).

 

بحسب الدكتورة سارة محمد؛ المعتمدة في مؤسسات عالمية، تعمل الكوسا "بشكل أساسي مثل المكنسة لأنها تزيل الكوليسترول الضار من الدم ويخرج من الجسم عن طريق البراز. يمكن أن يساعد ذلك على حماية قلبك، حيث إن ارتفاع مستويات الكوليسترول الضار يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب، وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في أمريكا.

 

5- الكوسا.. داعم المستقبلات البصرية

 

تحتوي الكوسا على كثير من فيتامين (أ)، وهو عنصر غذائي مهم للنظر، وتقول الخبيرة هولمز: "يساعد فيتامين (أ) في دعم الرؤية الصحية من خلال حماية أنسجة العين من التدهور الناتج عن ضوء الشمس وعملية الشيخوخة الطبيعية"، وتضيف: "إنها (الكوسا) تحافظ على وظيفة المستقبلات الضوئية داخل عينيك".

 

وتعمل المستقبلات الضوئية، وهي الخلايا الموجودة في العين التي تساعدك على الرؤية من خلال التعرف على الضوء وإرسال المعلومات إلى الدماغ، وفقاً للأكاديمية الأمريكية لطب العيون. لذلك يقلل فيتامين (أ) من خطر الإصابة بالعمى الليلي وجفاف العين، وفقاً لأكاديمية التغذية وعلم التغذية الأمريكية.

 

وينصح الخبراء بتناول الكوسا بحذر في حال كان الشخص يعاني حساسية لبعض النباتات، كما أن تناول الكوسا نيئة قد يؤدي إلى ظهور متلازمة حساسية الفم، وهي حالة يمكن أن تسبّب حكة في الحلق وتورم الشفاه واللسان والفم، وفقاً للكلية الأمريكية للحساسية والربو والمناعة، لكن الكوسا المطبوخة تعد آمنة بشكل عام.

 

تحذيرات عند شراء الكوسا من المتاجر

 

ينصح الخبراء عند شراء الكوسا الطازجة بالبحث عن الحبات الخالية من البقع الناعمة أو المجعدة (علامات التلف) والبحث عن الكوسا ذات اللون الساطع والملمس الصلب.

 

ونصحت جامعة "نبراسكا لينكولن" ربات المنزل بتجنب غسل الكوسا قبل تخزينها في الثلاجة. "نظراً لأن الغسيل يمكن أن يجعل القرع يفسد بشكل أسرع، لذا يجب غسلها قبل الطهي مباشرة فقط".


آخر الأخبار