الجمعة 3 ديسمبر 2021
الرئيسية - أخبار بوابتي - انتظرته 16 عاما كخطيبة وهو في أسره..وهذا ما فاجأته به عند خروجه
انتظرته 16 عاما كخطيبة وهو في أسره..وهذا ما فاجأته به عند خروجه
الساعة 02:47 مساءً (متابعات)

في ارض فلسطين تنسج القصص من الواقع المعبرة والمؤثرة.. ومنها هذه: فقد دخل السجن الإسير الفلسطيني هادي الهمشري من طولكرم  فأنتظرته خطيبته ستة عشر عاماً و هو مجرد خطيب لها.. ثم بعد ٱن قضىٰ مدة حكمه في السجن خرج ليجد مفاجأة بأنتظاره خطيبته التي كان عمرها سبعة عشر عاماً وقت الخطبة..فقد بقيت طوال هذه السنوات في ٱنتظاره بل كانت تدخر له راتبه المخصص للإسرة طيلة تلك المدة حتىٰ ٱشترت له ٱرضاً و بنيت عليها بيتاً لهما حتىٰ عودته.

وذكّرت هذه القصة ، بالشهيد كمال السنانيري من مصر التي انتظرته حميدة قطب شقيقة المفكر الكبير سيد قطب أكثر من 20 سنة  لكن زفافهما لم يتم فبعد خروجه من السجن  و عودته من سفر اعتقلته السلطات المصرية  مرة أخرى في عهد السادات وعذبته حتى فارق الحياة تحت التعذيب .. وكتبت قضيدتها العصماء ” هل ترانا نلتقي “وكانت تلك الجريمة وغيرها  وخاصة السلام مع الكيان الصهيوني سببا في اغتيال السادات ..  قصص الحب والنضال و الاستبداد المتحالف مع الاحتلال وتحت حمايته ، كثيرة في بلادنا العربية . 




آخر الأخبار