الجمعة 3 ديسمبر 2021
الرئيسية - عربية ودولية - مصرع رجل كونغولي في مطار إسطنبول نتيجة انفجار أكياس مخدرات في بطنه
مصرع رجل كونغولي في مطار إسطنبول نتيجة انفجار أكياس مخدرات في بطنه
الساعة 02:00 مساءً (متابعات)

نشرت وسائل إعلام تركية، يوم الخميس، مقطعاً مصوراً يوثق لحظات مصرع رجل كونغولي في مطار إسطنبول، وذلك بسبب انفجار أكياس مخدرات في بطنه كان قد ابتعلها.

وفي التفاصيل، توفي المواطن الكونغولي “ب. م. ف”، في مطار إسطنبول، عقب انفجار كبسولات مخدرات كان ينقلها في معدته.



ووفقاً لما قالته وسائل الإعلام التركية، فإن الشاب الذي كان ينقل المخدرات بمعدته، وصل إلى مطار إسطنبول بالطائرة من مطار إركان التابع لجمهورية شمال قبرص التركية في اليوم السابق لترحيله، متوجهاً إلى كينساسا عاصمة بلاده الكونغو.

وأثناء بدء إجراءاته في المطار، تدهورت حالته الصحية ونقل إلى المستشفى على الفور بعد التدخل الأول للفرق الطبية، حيث تم العثور على أدوية في أمعائه، يعتقد أنها انتشرت نتيجة انفجار الكبسولات التي كان يحملها في معدته.

وعلى الرغم من كل الجهود التي بذلها الأطباء، لم يتم إنقاذ الشاب الذي عولج في المستشفى وتوفي أمس.

وكانت كاميرات المراقبة، قد وثقت لحظات بدء تدهور حالته الصحية في المطار، ونقله إلى المستشفى، حيث أعلنت هناك وفاته.

 

والجدير ذكره أن هذه الحادثة ليست الأولى من نوعها التي تشهدها مطارات تركيا، ففي منتصف شهر سبتمبر / أيلول الماضي، وقعت حادثة مماثلة لمواطن إكوادوري، حيث أعلنت السلطات التركية، وفاة مهرب مخدرات كان مسافراً من إسبانيا إلى الإكوادور بعد انفجار كبسولات كوكايين كان يخبئها في معدته.

فبحسب موقع صول التركي كان المواطن الإكوادوري البالغ من العمر 45 عاماً، متجهاً إلى محطة الرحلات الجوية المغادرة في مطار إسطنبول، بعد وصوله من مدريد، في رحلة متصلة بالعاصمة الإكوادورية كيتو، عندما انهار في المحطة وضرب رأسه على الأرض.

وقدمت أطقم الرعاية الصحية الإسعافات الأولية للرجل ونقلته إلى المستشفى لكنه توفي متأثراً بجروح في رأسه، وأكد فحص الطب الشرعي أن الضحية تسمم بانفجار كبسولتين داخل معدته لسبب غير معروف.

 

شاهد|| مصرع رجل كونغولي في مطار إسطنبول نتيجة انفجار أكياس مخدرات في بطنه.. وفيديو يوثق الحادثة

آخر الأخبار