الجمعة 3 ديسمبر 2021
الرئيسية - طب وصحة - دراسة: السجائر الإلكترونية قد تضعف العظام
دراسة: السجائر الإلكترونية قد تضعف العظام
الساعة 11:48 صباحاً (متابعات)



وصلت دراسة جديدة إلى أن التدخين الإلكتروني قد يضعف العظام ويزيد من خطر تعرضها للكسور.
وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد أجريت الدراسة على 5569 شخصاً، تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 80 عاماً، حيث تم سؤالهم عن استخدامهم للسجائر الإلكترونية وما إذا كانوا قد عانوا في أي وقت مضى من كسر في الورك أو الرسغ أو العمود الفقري.
ووجد الباحثون، المنتمون لجامعة بيتسبرغ في بنسلفانيا أن مدخني السجائر الإلكترونية، أو أولئك الذين كانوا يقومون بتدخينها في الماضي، كانوا أكثر عرضة بنسبة 46 في المائة للإصابة بكسور العظام، مما يشير إلى أن عظامهم كانت أكثر هشاشة.
وقالت الدكتورة داياوا أغونز، التي قادت الدراسة الجديدة: «أثناء عملي بأحد المستشفيات لاحظت حالات من كسور العظام بين أشخاص استخدموا السجائر الإلكترونية كوسيلة مساعدة للإقلاع عن التدخين، وقد أدركت وقتها أننا لا نعرف الكثير عن تأثير التدخين الإلكتروني على العظام».
وأضافت: «إن الدليل على أن هذه السجائر يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالهشاشة والكسور هو أمر مهم وحيوي».
ولفت فريق الدراسة إلى أن النيكوتين الموجود في السجائر الإلكترونية غالباً ما يجعل عظام الناس أضعف.
وتضيف هذه الدراسة إلى الأدلة التي ذكرتها الأبحاث السابقة بأن السجائر الإلكترونية يمكن أن تضر بالصحة، حيث ترتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض الرئة وأمراض القلب والأوعية الدموية.
وتم نشر الدراسة الجديدة في المجلة الطبية الأميركية.
 


آخر الأخبار