السبت 21 مايو 2022
الرئيسية - بوابتي الرياضي - قبل انطلاقها.. ماذا يخبرنا التاريخ عن بطولة "كأس العرب"؟
قبل انطلاقها.. ماذا يخبرنا التاريخ عن بطولة "كأس العرب"؟
الساعة 09:29 مساءً (متابعات)

ساعات قليلة تفصلنا عن انطلاق بطولة "كأس العرب" بمشاركة 16 منتخب للمرة الأولى، لتكون بمثابة الاستعداد الأقوى للعرب قبل المشاركة بالبطولات القارية والعالمية المقبلة وعلى رأسها "مونديال 2022".
وتعود بطولة "كأس العرب" في نسختها العاشرة، بعد غياب دام لـ 9 أعوام، واستكمالا لتاريخ البطولة الممتد عبر 58 عاما، إذ أقيمت لأول مرة عام 1963.

الفكرة



وفقا لكتاب "المجتمع العربي والرياضة التنافسية"، انطلقت فكرة بطولة "كأس العرب" عام 1957 عن طريق الصحفي اللبناني الراحل ناصيف مجدلاني والمُلقب بـ"أبو الرياضة" ببلاده، والأمين العام للاتحاد اللبناني لكرة القدم عزت الترك.

في العام 1962، دعا الاتحاد اللبناني للعبة إلى اجتماع عُقد في بيروت، بحضور مندوبي الاتحادات المحلية العربية، وتم الاتفاق على إقامة النسخة الأولى من بطولة "كأس العرب"، في العام التالي، على الأراضي اللبنانية.

ما قبل "كأس فلسطين"

أقيمت النسخة الأولى من البطولة عام 1963 بلبنان، بمشاركة خمس منتخبات: لبنان وسوريا وتونس والكويت والأردن، ولُعبت بنظام المجموعة الواحدة.

اللبناني عدنان الشرقي سجل الهدف الأول بتاريخ البطولة، وكان التونسي شريف التلمساني هداف نسختها الأولى برصيد 5 أهداف.

وحصد منتخب تونس لقب هذه النسخة، بينما حل نظيره السوري وصيفا.

بنفس الطريقة، أقيمت النسخة الثانية من البطولة عام 1964، وحصد لقبها المنتخب العراقي.

في العام 1966، أقيمت النسخة الثالثة من "كأس العرب" في العراق، بمشاركة 10 منتخبات للمرة الأولى، قُسمت على مجموعتين، ضمت الأولى: العراق ولبنان والأردن والكويت والبحرين، بينما تواجدت منتخبات ليبيا وسوريا وفلسطين واليمن وعُمان بالمجموعة الثانية.

وحصد لقب هذه النسخة أصحاب الأرض المنتخب العراقي للمرة الثانية على التوالي، بعد الفوز على سوريا بالنهائي بنتيجة 2 – 1.

وفي العام 1972، تقدم رئيس المجلس الأعلى لرعاية الشباب الفلسطيني، سيد السبع، بمبادرة باستحداث بطولة جديدة تُدعى كأس فلسطين بدلا من كأس العرب.


غياب كأس العرب

أقيمت ثلاث نسخ فقط من بطولة "كأس فلسطين" خلال الفترة من 1972 إلى 1974، تُوج بها منتخبات: مصر (مرتين)، وتونس.

في نفس التوقيت، تأسس الاتحاد العربي لكرة القدم عام 1974، والذي فضل تحول بطولة كأس فلسطين لتصبح بطولة للناشئين تحت اسم "كأس فلسطين للشباب".

أقيمت "كأس فلسطين للشباب" أربع مرات فقط خلال أعوام 1983، و1985، و1989، 2002 وحصدها منتخبات العراق والسعودية والمغرب والجزائر على الترتيب.

حضور متذبذب

بعد غياب لقرابة 19 عاما، أقيمت النسخة الرابعة من "كأس العرب" بالسعودية عام 1985، بمشاركة 6 منتخبات: السعودية، وقطر، والأردن، والبحرين، والعراق، وموريتانيا. وتُوج بالبطولة في ذلك العام المنتخب العراقي للمرة الثالثة على التوالي.

وفي العام 1988، أقيمت النسخة الخامسة من البطولة بالأردن بمشاركة 10 منتخبات، وحصدها المنتخب العراقي للمرة الرابعة على التوالي (الأكثر تتويجًا في تاريخ كأس العرب).

بعد مرور أربعة أعوام، استضافت سوريا النسخة السادسة من بطولة "كأس العرب" بمشاركة 6 منتخبات، وحصد المنتخب المصري اللقب بعد الفوز على نظيره السعودي بنتيجة 3 – 2.

في العام 1998، أقيمت البطولة بقطر في نسختها السابعة، بمشاركة 12 منتخب، قُسمت على 4 مجموعات، وحصدها المنتخب السعودي.

بمشاركة 10 منتخبات، وعلى الأراضي الكويتية، أقيمت النسخة الثامنة من "كأس العرب" عام 2002، وحصدها المنتخب السعودي بفضل "الهدف الذهبي" الذي أحرزه محمد نور في شباك البحرين بالمباراة النهائية.

في 2012، استضافت السعودية النسخة الأخيرة من "كأس العرب" بمشاركة 12 منتخبا، وحصدها المنتخب المغربي على حساب نظيره الليبي.

الظهور المتذبذب لبطولة كأس العرب خلال هذه الأعوام، يتعلق بعدة أسباب، وعلى رأسها: عدم وجود رعاة لإقامة البطولة، والأزمات التي تتعرض لها المنتخبات العربية وتعيق مشاركتها في المسابقة، وعدم وجود شكل ثابت للبطولة.

وبينما كانت بطولة كأس العرب تُهدد بالنسيان، جاء إعلان "فيفا" عن رغبته في تنظيم المسابقة العربية، بمثابة ميلاد أمل جديد باستمرارها بشكل منتظم.

بطولة استثنائية

في مارس الماضي، وافق "فيفا" على إقامة كأس العرب خلال الفترة من 30 نوفمبر وحتى 18 ديسمبر المقبلين على الأراضي القطرية، وبمشاركة 16 منتخب عربي للمرة الأولى.

هذا ما علق عليه رئيس الاتحاد الدولي للعبة، جياني إنفانتينو، قائلا: "النسخة المقبلة من كأس العرب ستكون مميزة واستثنائية لأنها الأولى من نوعها التي تقام بمشاركة كل المنتخبات العربية".
 


آخر الأخبار