الاربعاء 7 ديسمبر 2022
الرئيسية - أخبار اليمن - "ليسوا عرباً".. المليشيا توبّخ نشطائها الذين هنأوا المنتخب السعودي وتأمرهم بحذف التغريدات
"ليسوا عرباً".. المليشيا توبّخ نشطائها الذين هنأوا المنتخب السعودي وتأمرهم بحذف التغريدات
Advertisements
الساعة 09:41 صباحاً (متابعات)
Advertisements

إثر انطلاق صافرة النهاية لمباراة السعودية والأرجنتين، في الدوحة تعالت الأصوات والزغاريد ابتهاجاً واحتفاءً بالانتصار السعودي الكبير.

وشهدت مواقع التواصل احتفاء مماثلا إذ سارع اليمنيون إلى التعبير عن فرحتهم وبهجتهم بالإنجاز السعودي المستحق.


Advertisements
code

غير أن القيادات الحوثية واجهت مزيجا من الصدنة والارتباك، فبينما اندفعت بعض قيادات الجماعة الى اللحاق بالموجة ومجاراة الاحتفاء الشعبي، اندفع آخرون للهجوم وتحقير من نشر أي تهنئة باعتبارها خيانة وسذاجة.

المنتحل صفة زير الإعلامي الحوثي ضيف الله الشامي نشر تغريدة قال فيها: "ألف ألف مبروك فوز المنتخب السعودي على المنتخب الأرجنتيني، هذا الفوز أعاد الاعتبار للكرة العربية".

وكتب القيادي الحوثي حسين العزي تغريدة قال فيها " أنا غريم بن عمي وانا وبن عمي على عليكم يا أرجنتين".

وبعد دقائق قام "الشامي" و"العزي" بحذف تغريداتهم بعد توبيخهم من قياداتهم العليا، كما قام ناشطو الجماعة الذين احتفلوا بحذف التغريدات أيضا.

ونشر يوسف الفيشي القيادي البارز في الجماعة تغريدة توبخ الذين احتفلوا ووصفهم بأنهم: يعانون اضطرابا في المبادئ.

بينما سارع ناطق الجماعة وممثلها في التفاوض محمد عبدالسلام ونائبه عبدالملك العجري الى دعم التغريدات التي توبخ من سارعوا في التهنئة وتطالبهم بالاعتذار.

وليس مستغربا أنّ آخر تغريدة في حساب العجري على تويتر، هي دعم وتأييد للمنتخب الإيراني!

وعلق ناشطون يمنيون بسخرية على سلوك جماعة الحوثي التي سممت كل شيء وتؤسس لفصل الشعور القومي العربي الذي يحضر في مناسبات كهذه، خاصة أن الفائز فريق عربي شقيق والمناسبة رياضية بحتة لا صلة لها بأي ارتباطات أخرى على مر التاريخ.

وقال ناشط يمني على تويتر: "الحوثيون إيرانيون، ليسوا عربا وليس لديهم أي إحساس بالعروبة".

يشار إلى أن الاحتفاء الشعبي لليمنيين امتد لكل المحافظات وخرجت مسيرات وتجمعات للاحتفاء في شوارع مأرب، وتعز والمخا وغيرها من المحافظات.

Advertisements
Advertisements

آخر الأخبار