الثلاثاء 18 يونيو 2024
الرئيسية - بوابتي الرياضي - فرنسا تفتت حصن أيرلندا بصاروخ بافارد
فرنسا تفتت حصن أيرلندا بصاروخ بافارد
الساعة 12:37 صباحاً (متابعات )

انتزع منتخب فرنسا فوزا بشق الأنفس (1-0) أمام مضيفه أيرلندا، مساء اليوم الإثنين، في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لبطولة يورو 2024

 



سجل بنجامين بافارد هدف المباراة الوحيد بتسديدة صاروخية في الدقيقة 50.

 

حافظ المنتخب الفرنسي بهذا الانتصار على صدارة المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط محققا العلامة الكاملة، وخلفه يتساوى منتخبا اليونان وهولندا التي فازت على جبل طارق بثلاثية.

 

أما منتخب أيرلندا خسر على ملعبه ووسط جماهيره بعد أداء قوي للغاية، ليفشل في اختباره الأول بالتصفيات.

 

سيطر منتخب فرنسا تماما على الشوط الأول، لكن بلا فاعلية في تكتل لاعبي أيرلندا دفاعيا أمام مرماهم.

 

حاول الديوك الوصول إلى المرمى، لكن محاولات كولو مواني وجيرو وثيو هرنانديز وجريزمان، لم تكن كافية لهز الشباك.

 

أما كيليان مبابي، فقد اختفى تماما طوال الشوط الأول، ولم يجد المساحات الكافية لاستغلال سرعاته.

 

كذلك مايك ماينان، حارس مرمى فرنسا، كان بمثابة ضيف شرف طوال أول 45 دقيقة في ظل تواضع مستوى المنتخب الأيرلندي.

 

سيناريو الشوط الثاني كان أكثر إثارة بفضل هدف مبكر سجله بافارد، الذي استغل كرة ضالة على حدود منطقة الجزاء، ليسددها بقوة في الشباك.

 

تحرك ديديه ديشامب مدرب منتخب فرنسا لتنشيط هجومه، حيث أشرك موسى ديابي مكان جيرو في الدقيقة 65.

 

اندفع منتخب أيرلندا هجوميا، لكنه افتقد للحلول المهارية، ولم تفلح محاولات مدربه ستيفن كيني في تحسين الوضع رغم إجراء 4 تبديلات لتنشيط خطي الوسط والهجوم.

 

لكن أصحاب الأرض ظلوا صامدين دفاعيا، حيث لم يتهدد المرمى الأيرلندي سوى بتسديدة قوية من رابيو وأخرى طائشة من كولو مواني.

 

في آخر 10 دقائق، شارك جول كوندي وتشواميني مكان بافارد ورابيو، لتعزيز صلابة الوسط والدفاع أمام الضغط الأيرلندي.

 

واصل منتخب أيرلندا سعيه لإدراك التعادل، حيث تصدى الحارس الفرنسي ماينان لكرة من ماكلين، بينما أطاح آلان براون بكرة أخرى بجوار القائم.

 

في الدقائق الأخيرة، أنقذ ماينان مرماه من فرصتين محققتين، الأولى بضربة رأس من زميله كوندي الذي كاد أن يهز شباك الديوك بهدف ذاتي.

 

كما ارتقى كولينز لركلة ركنية برأسية قوية، أبعدها الحارس الفرنسي بتصد رائع وصعوبة بالغة من المقص الأيمن.

 

حاول ديديه ديشامب امتصاص حماس منافسه بتبديل لإهدار الوقت بدل الضائع، حيث أشرك ماركوس تورام مكان كولو مواني في الدقيقة 92.

 


آخر الأخبار