الثلاثاء 18 يونيو 2024
الرئيسية - أخبار بوابتي - البطل الذي دمرته زوجته
البطل الذي دمرته زوجته
الساعة 04:52 مساءً (متابعات)


كان لاعب هادئ وخجول ، وقع في حب اعلامية تدعى تامارا وقرر الزواج منها رغم رفض أبيه لها بسبب سوء سمعة والدها ..

تراجع اداءه في الملعب بسبب كثرة الشائعات والمشاكل حولها هي ووالدها لكنه كان يدافع عنها دائما امام وسائل الاعلام ، ولما توفي والدها وقف معها في محنتها وتخلف عن معسكر النادي وسبب له ذاك خلافات مع مدربه .



بعدها بسنتين فاجأته بأن رفعت دعوة طلاق عليه وكانت حجتها في ذلك الوقت أنها تريد البقاء وحيدة لتصفي ذهنها ولأنها تعيش فترة حرجة .

بعد شهرين فقط من الطلاق ارتبطت مع الملاكم الإيطالي ماسيمو منفريدو وتبين أنها كانت على علاقة غرامية به قبل طلاقها.

تعرض لمضايقات وسخرية بسبب خيانة زوجته له وخرج في احدى المباريات باكيا من الملعب بسبب هذا الموضوع بعدما استفزته جماهير النادي المنافس .

كان أكثر ما أثّر فيه أن زوجته السابقة أبعدت بنته غايا عنه ، ولذلك وشم رسومات التيليتابيز في ذراعه وهو الفيلم الكرتوني الذي كان المفضل لدى ابنته.

تحول من لاعب هادئ وخجول إلى لاعب عصبي جدا في الملعب ، واستعاد مستواه واصبح رمزا للغرينتا والروح القتالية وصار هناك ارتباط مقدس بينه وبين ناديه روما ، حيث أدرك أن روما هي الوحيدة التي تستحق الوفاء وكان يضع في شارة القيادة التي يترديها عبارة " أنت عروسي الوحيدة انت حبي الوحيد " ويقصد روما .

عندما لم تجدد ادارة روما عقده بسبب كبر سنه قرر الاعتزال ورفض كل العروض الاوروبية التي وصلته حتى لا يجعله ذلك يلعب ضد روما يوما ما ..

حين سمع نادي بوكا جونيور بقصته قرروا التعاقد معه وقبل عرضهم لأنهم يلعبون في امريكا الجنوبية 

الرجال كلهم خائنون ؟ مقولة كتبتها عجوز شمطاء وصدقتها مراهقة حمقاء .. اخبروهم عن دانييلي دي روسي فخر الوفاء في زمن طغت عليه المادة والخيانة.


آخر الأخبار