الاثنين 27 مايو 2024
الرئيسية - أخبار بوابتي - استشهاد اثنين من أبناء مصور صحافي في غارة إسرائيلية على غزة
استشهاد اثنين من أبناء مصور صحافي في غارة إسرائيلية على غزة
الساعة 09:32 صباحاً (متابعات )

استشهد اثنان من أبناء المصور الصحافي محمد العلول جراء القصف الإسرائيلي على مخيم المغازي

وأوردت وكالات أنباء صوراً للأب المكلوم وهو يودع ابنيه بعد القصف.



 

بكاء المصور محمد العلول على وفاة ابنه في دير البلح بقطاع غزة (د.ب.أ)

 

وتفاجأ العلول الذي كان يصور في مستشفى الأقصى، بوفاة ابنيه وإصابة زوجته،وفق ما ذكرت وسائل إعلام فلسطينية.

 

المصور محمد العلول يحمل أحد أبنائه بعد وفاته في مخيم المغازي بغزة (إ.ب.أ)

 

وقال محمد العلول، وهو مصور بوكالة الأناضول التركية، لوكالة الصحافة الفرنسية: «غارة جوية إسرائيلية استهدفت منزل جيراني في مخيم المغازي، وانهار منزلي المجاور جزئياً، واستشهد ولداي أحمد (13 عاماً) وقيس (4 أعوام) وكذلك أخي، بينما أصيبت زوجتي وأمي واثنان من أطفالي بجروح».

وأفاد العلول بأن منزله انهار جزئياً عندما ضربت غارة جوية منزل جيرانه في مخيم المغازي، ما أسفر عن مقتل عدد من الأشخاص.

وقُتل 45 شخصاً وأصيب نحو 100 آخرين في قصف إسرائيلي استهدف مساء السبت، مخيم المغازي وسط قطاع غزة، في حصيلة جديدة أعلنتها وزارة الصحة الفلسطينية في بيان، حسب وكالة الصحافة الفلسطينية.

وقتل حتى الآن جراء القصف الإسرائيلي على غزة 9488 شخصاً، معظمهم مدنيون وبينهم 3900 طفل، حسب حصيلة أعلنتها الحكومة الفلسطينية في وقت سابق السبت.


آخر الأخبار