الخميس 18 يوليو 2024
المليشيا تغير صياغة أهداف ثورة سبتمبر
الساعة 08:06 مساءً
محمد جميح محمد جميح

تعالوا لنلقي نظرة سريعة على كتاب التربية الوطنية في مناهج الحوثيين للصف الخامس الابتدائي…

أولاً: أسماء مؤلفي كتاب التربية الوطنية كلهم كهنة سلاليون!

ولو  أنهم "كشحوا"، ولو واحد من خارج السلالة، ولو من قبيل ذر الرماد في العيون…

لم يفعلوا لأن زمن "التقية" قد ولى بالنسبة لهم، أو هكذا يتصورون.

زمان كانوا يقولون: نحن لسنا إقصائيين، ولسنا لصوصاً، ولا نكذب. اليوم هم كالذي يقول: نعم، نحن إقصائييون ونسرقكم ونكذب عليكم، ونغير مناهجكم، وأهداف ثورتكم، وطلعنا أذكياء جداً، وعلى عينك يا شعب.

جميل…
دعونا من هذه…
تعالوا لأهداف ثورة 26 سبتمبر التي وردت في كتاب تربيتهم الوطنية…

أولاً اختاروا تسمية "أهداف الثورة اليمنية"، وحذفوا عبارة: "ثورة 26 سبتمبر"…

طبعاً من غير المعقول أن يبرزوا 26 سبتمبر"، وهو عدوهم اللدود، ثم إن تسمية "الثورة اليمنية" تدخل فيها "ثورتهم"…

طيب، قالوا هذي ثورتهم و"يكشحوا" اسمها أينما أرادوا، ماداموا هم من يؤلفون الكتاب، ولكن…

ولكن، تعالوا للأهداف…
في الهدف الأول، غيروا كلمة "ومخلفاتهما"، وذلك لعلمهم أن "مخلفات  الإمامة" هي من تحكم صنعاء اليوم.

وفي الهدف الأول كذلك أزالوا عبارة: "وإزالة الفوارق والامتيازات بين الطبقات"، وهذا مفهوم كذلك، على اعتبار عدم جواز المساواة بين "أعلام أهل البيت" وعامة الشعب اليمني في الامتيازات.

في الهدف الرابع شطبوا كلمة "تعاوني"، لسبب لا يعرفه إلا "الجهابذة" من "ورثة أهل بيت النبوة"…أو ربما أن كلمة "تعاوني" تحمل رائحة يسارية، وهم على منهج خميني: "لا شرقية ولا غربية"…

كما حذفوا كلمة "الحنيف" من الهدف الرابع، لعلمهم أن الإسلام الذي ينادون به اليوم هو إسلام طقوسي، شعاراتي، طبقي، عنصري، وربما ظنوا أن كلمة "حنيف" تخص "النواصب" أعداء "أهل البيت".

أما الهدف السادس فقد لعبوا بصياغته بشكل واضح، دون أن يعرفوا أن المصطلحات الواردة فيه هي مصطلحات تكمل بعضها دون حذف أو اختصار.

دعوهم ينكشفوا أكثر…
الصعود هو أقرب الطرق إلى الهاوية.

 الأهداف في صياغتها الأصلية:
ﺃﻫﺪﺍﻑ ﺛﻮﺭﺓ 26 أيلول / ﺳﺒﺘﻤﺒﺮ 1962 المجيدة :

1- التحرر من الاستبداد والاستعمار ومخلفاتهما، وإقامة حكم جمهوري عادل، وإزالة الفوارق والامتيازات بين الطبقات.

2- بناء جيش وطني قوي لحماية البلاد وحراسة الثورة ومكاسبها.

3- رفع مستوى الشعب اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا وثقافيا.

4- إنشاء مجتمع ديمقراطي تعاوني عادل، مستمد أنظمته من روح الإسلام الحنيف.

5- العمل على تحقيق الوحدة الوطنية في نطاق الوحدة العربية الشاملة.

6- احترام مواثيق الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية، والتمسك بمبدأ الحياد الإيجابي، وعدم الانحياز، والعمل على إقرار السلام العالمي، وتدعيم مبدأ التعايش السلمي بين الأمم.

 


آخر الأخبار