الاربعاء 29 يونيو 2022
الرئيسية - عربية ودولية - من دافوس.. الأزمات والثروات تتراكم بشكل "غير مسبوق"
من دافوس.. الأزمات والثروات تتراكم بشكل "غير مسبوق"
الساعة 11:50 صباحاً (متابعات)

انطلق المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس 2022" في وقت يواجه فيه العالم جملة تحديات، من أزمة كورونا وتبعاتها على الاقتصاد، إلى التضخم ومخاطر الركود التي ازدادت حدة بعد الأزمة الروسية الأوكرانية.

ومن هنا تتصاعد المخاوف حول الأمن الغذائي وأمن الطاقة واتساع رقعة الفقر والمجاعة حول العالم.



فخلال الإغلاقات والشلل الذي أصاب الكثير من القطاعات الاقتصادية، تمكن مليارديرات العالم من إضافة 5 تريليونات دولار إلى ثرواتهم، وقد تضاعفت ثروات أغنى 10 أثرياء في العالم مجتمعة، بين مارس 2020 ونوفمبر 2021، في حين دخل عشرات الملايين من البشر في نطاق الفقر المدقع.

 كل هذه القضايا مطروحة على طاولة المشاورات والمباحثات بين القادة الاقتصاديين والسياسيين في منتدى الاقتصاد العالمي 2022.

المنتدى الاقتصادي العالمي  ينعقد هذا العام تحت عنوان "التاريخ يقف عند نقطة تحول: السياسات الحكومية وإستراتيجيات الأعمال" بسويسرا في الفترة 22 إلى 26 مايو الجاري حضورياً بمشاركة ما يقرب 2500 من القادة والخبراء من جميع أنحاء العالم.


 المنتدى سيركز على التحديات العالمية التي تواجهها الحكومات حالياً، بما في ذلك التعافي فيما بعد الجائحة والصراع الروسي الأوكراني وتغيُّر المناخ وغيرهما من التحديات الجيو اقتصادية وعلى ستة موضوعات وهي: تعزيز التعاون العالمي والإقليمي، وضمان تحقيق الانتعاش الاقتصادي، ودفع التحول الصناعي، وبناء مجتمعات صحية ومنصفة، وتشكيل ملامح حقبة جديدة من النمو، وحماية المناخ والغذاء والطبيعة، وتسخير قوة الثورة الصناعية الرابعة.

وسيشارك فيه أكثر من 1250 من قادة القطاع الخاص، إلى جانب ما يصل إلى 100 من "المبتكرين العالميين" و"رواد تكنولوجيا"؛سعياً لإعادة التواصل وتبادل الرؤى واكتساب وجهات نظر جديدة وتطوير حلول".
 


آخر الأخبار