السبت 13 ابريل 2024
الرئيسية - أخبار اليمن - منها ظهرت بين 2011 و2013.. اليمن: 186 جزيرة بثروات هائلة(شاهد)
منها ظهرت بين 2011 و2013.. اليمن: 186 جزيرة بثروات هائلة(شاهد)
الساعة 06:00 مساءً (حلم أخضر)

تمتلك اليمن ساحلاً بحرياً ممتداً من منطقة “ميدي” التابعة لمحافظة حجة في الشمال الغربي للبحر الأحمر، وصولاً  إلى سواحل محافظة المهرة الواقعة بالبحر العربي. يبلغ طول السواحل اليمنية تقريباً 2,200 كم2.

وقد أدى هذا الامتداد البحري إلى امتلاك اليمن لمجموعة كبيرة من الجزر والارخبيلات البالغ عددها اكثر من 186 جزيرة يمنية.



وتنتشر الجزر اليمنية على 3 قطاعات بحرية يمنية: البحر الأحمر وخليج عدن والبحر العربي. بحسب التقرير الوطني للتنوع البيولوجي للعام 2014.

ومعظم هذه الجزر وجدت منذ ملايين السنين، لكن المدهش أن أصغر هذه الجزر ولدت حديثاً من العدم، وظهرت للسطح من قاع البحر الأحمر خلال سنوات العقد الأخير.

وما يزال بعضها ينمو -حتى وقت قريب- جراء الأنشطة البركانية في القشرة الارضية في اعماق البحر الأحمر بحسب تصنيف العلماء.

 

جزيرة جبل الزبير اليمنية في البحر الأحمر/ الصورة: ارشيف
جزر جبل الزبير اليمنية/الصورة: ناسا 2011

 

جزر جديدة بالبحر الأحمر

 منذ العام 2011 حتى 2013، شهدت منطقة البحر الأحمر قبالة الساحل اليمني، أنشطة بركانية هائلة، سببت حركة في الصفائح التكتونية للقشرة الأرضية في اعماق البحر الأحمر.

أدت هذه التحركات في صفائح القشرة الارضية والتي صاحبها ضغط هائل مع درجة حرارة عالية، الى حدوث انشطة زلزالية متوالية، نتجت عنها ثوران بركاني في البحر الأحمر نتيجة قوى دافعة للألواح الصفائحية لقشرة المحيط.

في العام 2010، أغلنت السلطات اليمنية عن ولادة جزر جديدة قبالة الساحل اليمني، والتي عرفت في نطاق مجموعة جزر “الزبير” اليمنية، والتي نشأت جراء انشطة بركانية في البحر الاحمر.

بحسب المصادر تتكون مجموعة جزر الزبير القريبة من محافظة الحديدة من 10 جزر بركانية كبرى، وهي تبعد عن الشواطئ اليمنية مسافة تقدر بحوالي 60 كيلومتر، وتقع على قمة بركان درعي في البحر الأحمر.

يصل ارتفاع جزر الزبير قرابة 191 متر (627 قدم) فوق سطح البحر. ويبلغ طول أكبر هذه الجزر في مجموعة الزبير، وهي جزيرة “جبل الزبير” ما بين 5-7 كيلومتر. وعلى مدى الأزمنة التاريخية أستمر هذا البركان بالثوران.

جزيرة الزبير بالبحر الاحمر يناير 2012/الصورة: وكالة ناسا

ولادة جزيرة شولان في 2011

أسفرت تلك الانشطة البركانية الهائلة عن ولادة جزيرة جديدة في البحر الأحمر، ووثقت صور مذهلة التقطتها وكالة الفضاء الاميركية ناسا، ظهور الجزيرة الأولى بالمياه اليمنية. حيث زودت هذه الصور العلماء برؤى جديدة حول وجود شق غير معروف في قشرة الأرض بأعماق البحر الأحمر.

اكتشف الصيادون المحليون ثوران البركان الأول، الذي يُعرف الآن بجزيرة شولان في منتصف ديسمبر/كانون الأول 2011، واستمر لمدة شهر تقريبًا. وقد بدأ على شكل شق طويل، لكنه سرعان ما ضاق إلى فتحة تهوية واحدة تطلق الرماد وقطع الصخور أثناء اختراقها لسطح الماء.

وعندما تم ذلك، وصلت الجزيرة إلى ما يقارب من مائة متر فوق السطح، بمساحة ربع كيلومتر مربع.

ظهرت كلتا الجزيرتين في منطقة أرخبيل الزبير، وهي سلسلة صغيرة من الجزر البركانية بالمياه اليمنية، والتي ترتفع من البحر الأحمر بين إفريقيا وشبه الجزيرة العربية.

وبحسب صحيفة لايف ساينس” الأمريكية، ظهرت أولى الجزر اليمنية الجديدة، التي تسمى جزيرة شولان، في نهاية العام 2011. بعد وقوع الانفجار البركاني الأول في 19 ديسمبر/كانون الأول 2011 في قاع البحر الاحمر.

وأظهرت صور الأقمار التي التقطتها مركبة تابعة لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، سحابة بركانية في وسط البحر الأحمر بين جزيرة “هايكوك” اليمنية، وجزر “وعرة”. وتصاعدت هذه الحمم البركانية لمسافة 30 متر فوق سطح البحر.

وكان ثوران بركان تلاه انفجار تحت الماء قد أدى لظهور جزيرة جديدة، بين “وعرة” و”جزر هايكوك”. وقد سميت الجزيرة باسم جزيرة شولان اليمنية.

 

 

ظهور جزيرة جديدة في 2013

ووفقاً للمعلومات التي بثتها وكالة ناسا الامريكية، ظهرت الجزيرة اليمنية الثانية، المسماة جزيرة جديد، في أواخر سبتمبر/أيلول العام 2013.

وفي 28 سبتمبر/أيلول 2013، عادت سحابة رمادية على بعد 8 كيلومترات فقط من جزيرة شولان. واستمر هذا الانفجار البركاني لمدة شهرين تقريباً، وبنى جزيرة أكبر تسمى الجزيرة الجديدة.

يبلغ ارتفاع هذه الجزيرة 186 مترًا فوق السطح وتبلغ مساحتها حوالي 0.7 كيلومتر مربع. وبحسب مقالة مجلة Nature العلمية: “لم يكن تآكل هذه الجزيرة مدهشاً، لكنه تقلص أيضًا بشكل طفيف بمرور الوقت”.

بدأ انفجار حزيرة جديد تحت مياه البحر الأحمر في نفس المكان إلى الجنوب الغربي من موقع الانفجار الذي حدث في 2011، مع حدوث تلون لمياه البحر الأحمر وخروج سحابة بخار كبيرة منها.

ويرجح علماء الجيولوجيا أن السبب حدوث ثوران بركاني يجري على انخفاض 100 متر تحت سطح الأرض، وهذا يعني أن مرحلة جديدة من ثوران سيرتزي بدأت.

وقد أستمر النشاط في الموقع إلى منتصف أكتوبر/ تشرين الأول لسنة 2013، مع تولد سحابة بخار كبيرة، وفي أواخر أكتوبر/تشرين الأول 2013، ظهرت جزيرة جديدة في البحر الأحمر قبالة الاميال البحرية اليمنية.

جزيرة جديدة عام 2013 قرب جزيرة هايكوك بالبحر الأحمر/الصورة: وكالة ناسا

الجزر اليمنية: 186 جزيرة

كان عدد الجزر اليمنية يبلغ 184 جزيرة، ونتيجة لتلك الانشطة البركانية، أصبح عدد الجزر اليمنية 186 جزيرة، موزعة على 3 قطاعات رئيسية هي: البحر الأحمر، وخليج عدن، والبحر العربي.

يصل عدد الجزر اليمنية في قطاع البحر الأحمر حوالي 152 جزيرة، موزعة على 4 قطاعات رئيسية هي: قطاع ميدي ويضم 52 جزيرة، وقطاع اللحُية ويضم 48 جزيرة، وقطاع كمران ويضم 17 جزيرة، وقطاع حنيش وزقر ويضم 33 جزيرة وأرخبيلات صغيرة.

بينما يضم قطاع خليج عدن 21 جزيرة، اما عدد الجزر اليمنية في البحر العربي فيبلغ حوالي 11 جزيرة، مقسمة إلى قطاعين: القطاع الأول قطاع بئر علي في “شبوة” ويشمل على 4 جزر، والقطاع الثاني قطاع أرخبيل سقطرى ويشمل 7 جزر.

 

سكان الجزر اليمنية

برغم العدد الكبير من الجزر اليمنية، إلا أن معظم هذه الجزر غير مأهولة بالسكان. وتعزو بعض الدراسات أسباب ذلك إلى صغر حجم بعض هذه الجزر من حيث المساحة، وعدم توفر متطلبات الحياة في البعض الآخر.

ومن بين إجمالي 186 جزيرة يمنية توجد في البحرين الأحمر والعربي، فإن عدد الجزر المأهولة بالسكان، والتي تتوفر فيها مقومات الحياة هي 6 جزر يمنية فقط وهي: جزيرة سقطرى، جزيرة عبد الكوري، جزيرة ميون، جزيرة، كمران، جزيرة الفشت، وجزيرة بكلان.

فيما يبلغ عدد الجزر اليمنية غير المأهولة بالسكان 180 جزيرة، إلا أن بعض هذه الجزر تتواجد فيها تجمعات سكانية غير مقيمة طوال العام، مثل جزيرة ظهرة، وبكلان، وجزيرة أرخبيل زقر، وجزيرة حنيش.

غابة المانجروف في جزيرة كمران في الحديدة/ حقوق الصورة: حلم أخضر

ووفقاً لتعداد العام 2004، يبلغ عدد سكان الجزر اليمنية حوالي 65.7 ألف نسمة، منهم 50,570 الف نسمة يقطنون في أرخبيل جزر سقطرى؛ حيث يعيش 50 ألف نسمة في جزيرة سقطرى نفسها. ويسكن 370 نسمة في جزيرة عبد الكوري، وفي جزيرة سمحة “الأخوين” يعيش حوالي 200 نسمة.

في حين تبلغ نسبة سكان بقية الجزر اليمنية في قطاع البحر الأحمر حوالي 12.2%. فجزيرة كمران يبلغ عدد سكانها قرابة 2,465 ألاف شخص. في حين تصل نسبة عدد سكان الجزر في قطاع خليج عدن بنسبة 2.1% من إجمالي عدد سكان الجزر اليمنية.

يضم خليج عدن عشرات الجزر الهامة/حقوق الصورة: حلم أخضر

تضاريس الجزر اليمنية:

تتنوع التضاريس، والمساحات الجغرافية للجزر اليمنية حسب تنوع التكوينات الجغرافية للقطاعات التي تتواجد فيها هذه الجزر.

وتقدر الدراسات البيئية والجغرافية عمر الجزر اليمنية الواقعة في شمال البحر الأحمر ما بين 32 إلى 39 مليون سنة.

فقد أدت رواسب المتبخرات في البحر الأحمر إلى تكوين القباب المحلية، التي تعد إحدى المكونات الرئيسية لتركيب الجزر، فيما تشكلت الجزر الواقعة في البحر العربي، وخليج عدن نتيجة للأنشطة البركانية.

الأحياء البحرية بالجزر اليمنية

تمتاز جزر البحر الأحمر بامتلاكها ثروات اقتصادية هائلة؛ حيث يعتبر البحر الأحمر من بين أغنى مناطق الصيد في العالم،

وتشير التقارير الصادرة عن هيئة حماية البيئة، إلى أن هناك ما يزيد عن 969 نوعاُ من أنواع الأسماك في المياه اليمنية في البحر الاحمر والبحر العربي، أغلبها صالحة لغذاء البشر، بالإضافة إلى تواجد 300 نوع من الشعاب المرجانية.

وبالإضافة إلى التنوع الكبير فهناك تنوع حيوي بيئي؛ حيث تتوفر في الجزر اليمنية أكثر من 625 نوعًا من الرخويات موجودة في البحر الأحمر على طول الساحل اليمني، و16 نوع من أسماك القرش الكبيرة. ويوجد هناك 485 نوع من الطحالب البحرية في البحر الأحمر فقط.

وقد تم تسجيل 283 نوعاً من العوالق النباتية في المياه الإقليمية اليمنية في البحر الأحمر وخليج عدن. ويوجد 53 نوعًا من القشريات المنتشرة على الساحل اليمني على طول البحر الأحمر.

كما تمتلك شواطئ الجزر اليمنية مقومات سياحية كثيرة؛ حيث تتوفر فيها الشواطئ الرملية، والمواقع الأثرية، وكذا الموارد الطبيعية المتمثلة في السلاحف البحرية، والشعب المرجانية، وغابات أشجار المانجروف، فضلاً عن الطيور البحرية، وأسماك الزينة والاسفنجيات.

 

اسماك من أعماق جزيرة عقبان غرب جزيرة كمران بالحديدة/حقوق الصورة: حلم أخضر
جزيرة حنيش اليمنية – الصورة: ويكبيديا

 

ووفقاً للمسح الميداني للجزر اليمنية في العام 2004، والذي قامت به الهيئة العامة لتنمية الجزر اليمنية- فإن الجزر اليمنية تحتوي على مستنقعات أشجار المانجروف التي يصل طولها من 2-5 متر.

بالإضافة إلى الشعاب المرجانية، والتي تتعدد أنواعها على طول خط سواحل الجزر اليمنية، فمنها ما يسمى بالقطع المرجانية، والشعاب المرجانية الهامشية؛ إضافة إلى الشعاب المرجانية القاعية.

الطيور في الجزر اليمنية

طيور الفلامينجو بجزيرة ميون اليمنية/ Social Media

تمتاز بعض الجزر اليمنية بكونها بيئة خصبة للطيور البحر والشاطئ، إذ تحتوي هذه الجزر على حوالي 102 نوعاً من طيور البحر والشاطئ، وتعد الجزر اليمنية من أغنى جزر الشرق الأوسط.

كما أن منطقة مضيق باب المندب تصنف باعتبارها ثاني ممر عالمي للطيور المهاجرة والحوامة، حيث تمر فوقها سنوياً قرابة 1,500,000 مليون طائر مهاجر.

تستريح الطيور المهاجرة في منطقة باب المندب للعذاء، وبعضها يعشعش، ثم تكمل رحلتها باتجاه مناطق القرن الافريقي واوروبا.

واجمالاً تعد البيئة اليمنية غنية جداً بالطيور، وقد تم تسجيل وجود أكثر من 544 نوعاً من الطيور البرية والبحرية المتواجدة في اليمن.

ومن بين تلك الطيور توجد حوالي 225 نوعاً من الطيور التي تم تسجيلها من قبل منظمة الطيور العالمية Bird Life في جزيرة سقطرى والتي يوجد فيها 12 نوع من الطيور المستوطنة.

كما تم تسجيل حوالي 170 نوعاً من الطيور المهاجرة المائية والبرية في محميات الاراضي الرطبة في محافظة عدن جنوب اليمن.

وتتعد انواع الطيور البحرية التي تتواجد في الجزر اليمنية، فعلى سبيل المثال: تمتاز جزيرة (المرك) لوحدها بوجود أنواع عديدة من الطيور البحرية، أهمها: الطائر الاستوائي أحمر المنقار Red billed tropicbird، وطائر الأطيش المقنع Mas Ked bady. وطائر الأطيش البني Brown body. وطائر النورس السويدي Sooty Gull. وطائر الخرشنة البيضاء White Chee ked.

 

طائر الغاق السقطري/ تصوير: ريتشارد بورتر
جزيرة سقطرى، جديبو/ حقوق الصورة: حلم اخضر

 

أسماء 130 جزيرة من الجزر اليمنية:

1- جزيرة الطواق: في ميدي حجة، تبلغ مساحتها 0,30 كم، وتبعد عن الساحل اليمني 12,5كم.

2- جزيرة المنحس الكبير

3- جزيرة المنحس الصغير

4- جزيرة بعرور

5- جزيرة الحريم

6- جزيرة بكلان

7- جزيرة توكاله

8- جزيرة الدنح

9- جزيرة المغلوق

10- جزيرة ابوفهر

11- جزيرة البيضاء

12- جزيرة البوحيل البيضاء

13- جزيرة الفشت

14- جزيرة مروين

15- جزيرة رامين

16- جزيرة سحر

17-جزيرة سانا

18- جزيرة أبو جاد

18- جزيرة الرافع

19- جزيرة زمهر

20- جزيرة البري

21- جزيرة عرضين

22- جزيرة ربا

23- جزيرة صيرربا. والتي مساحتها 5,84 كم، وتبعد عن الساحل اليمني 61,25 كم.

24- جزيرة ظهرة بكلان

25- جزيرة سيا

26- جزيرة ذو ثلاث

27- جزيرة دريب

28- جزيرة العاشق الصغير

29- جزيرة العاشق الكبير

30- جزيرة ظهره

31- جزيرة الزبير

32- جزيرة عكرم

33- جزيرة جبل الزبير

34- جزيرة معولتين

المزيد من المشاركات

محمية بير علي – بروم

محمية جبل إرف: غابة أشجار العرعر

جزيرة كمران: غابة بحرية فريدة

35- جزيرة آمنة

36- جزيرة أم الأصل

37- جزيرة أم الكتف

38- جزيرة ذو طفر

39- جزيرة أم الحجر

40- جزيرة باقل

41- جزيرة ذي

42- جزيرة ريحا

43- جزيرة نحل، وتبعد1كم عن الساحل الغربي.

44- جزيرة بحيص وتبعد 12كم من الساحل.

45- جزيرة قويطعه

46- جزيرة مقمار

47- جزيرة أبو شجرة: تبعد 19كم

48- جزيرة غراب: تبعد11كم

49- جزيرة طفقاس/ طفقاش “انتوفش”

50- جزيرة صبا

51- جزيرة جبل الطير مساحتها7,44كم وتبعد 89,0كم وعليها فنار

52- جزيرة ابوعلي

53- جزيرة الزاوية الخارجية

54- جزيرة ابو عيل

55- جزيرة العليا

56- جزيرة زقر. تبلغ مساحتها 120كم

57- جزيرة قريب

58- جزيرة شارك “القرش”

59- جزيرة التانج الكبرى

60- جزيرة التانج الصغرى

61- جزيرة حنيش الصغرى

62- جزيرة حنيش الكبرى

63- جزيرة المنخفضة

64- جزيرة الدارعيل

65- جزيرة المشاجرة

66- جزيرة حيسوك تبعد 50 كم

67- جزيرة سيول حنيش

68- جزيرة مستديرة

69- جزيرة كمران: وفيها محمية شمال جزيرة كمران الطبيعية، مساحتها 35 ميل بحري.

70- جزيرة المرك. والتي تبعد 2,5 ميل بحري، عن الساحل اليمني.

71- جزيرة كتامه

72- جزيرة تلاوين

73- جزيرة بوارد

74- جزيرة حمر: تبلغ مساحتها 30,61 كيلومتر.

75- جزيرة جواء

76- جزيرة باري

77- جزيرة رافع

78- جزيرة حريب

79- جزيرة دهابر

80- جزيرة زحا

81- جزيرة ارطين

82- جزيرة صهر مادوجو

83- جزيرة الفوشت

84- جزيرة سانع

85- جزيرة الكال

86- جزيرة سمير

87- جزيرة البري

88- جزيرة ذوحراب

89- جزيرة أم الخماد

90- جزيرة حريرانوال

91- جزيرة المعاشق

92- جزيرة أبين

93- جزيرة المجاملة

94- جزيرة المناخ

95- جزيرة الدوران

96- جزيرة رشا وتسمى أيضاً جزيرة رضا.

97- جزيرة البضي

98- جزيرة عقبان

99- جزيرة عكبان

100- جزيرة كدمان الكبير

101- جزيرة كدملن الصغير

102- جزيرة اريان

103- جزيرة جبل المفلوق.

104- جزيرة ميون

105- جزيرة سقطرى وارخبيلها:

وتتكون جزيرة سقطرى أساساً من 4 جزر: سقطرى نفسها وهي الجزيرة الأكبر، يسكنها 50 ألف نسمة. وجزيرة عبد الكوري، يسكنها 370 نسمة، وجزيرة سمحة “الأخوين” ويسكنها 200 نسمة، وجزيرة درسه، وهي غير مأهولة بالسكان. وتبلغ مساحة سقطرى 3,625 كيلومتر.

106- جزيرة شولان

107- جزيرة جديد

108- جزيرة الزبير2

109- جزيرة الزبير3

110- جزيرة الزبير4

111- جزيرة جبل الزبير5

112- جزيرة جبل الزبير6

113- جزيرة جبل الزبير7

114- جزيرة جبل الزبير8

115- جزيرة ديليبك.

116- جزيرة تكفاش

117- جزيرة سخى

118- جزيرة صيال

119- جزيرة الجبول

120- جزيرة عبد الكوري

121- جزيرة سمحة “الأخوين”

122- جزيرة درسه.

123- جزيرة الدويمة.

124- جزيرة النوبة – عدن

125- جزيرة البربرية

126- جزيرة الحنشان

127- جزيرة عزيزي – عدن

128- جزيرة الجحب – عدن

129- جزيرة الغضرين – شبوة

130- جزيرة دنافة – عدن

جزيرة عزيزي في مخافظة عدن/ ترخيص المشاع

المصادر والمراجع:

– التقرير الوطني للتنوع البيولوجي، الهيئة العامة لحماية البيئة، اليمن.

– صحيفة “لايف ساينس” – الأميركية.

– المركز الوطني للمعلومات، رئاسة الجمهورية اليمنية.

– موقع المؤتمر نت الاخباري./ اليمن.


آخر الأخبار