الأحد 19 مايو 2024
الرئيسية - عربية ودولية - بعد استشهاد 5 فلسطينيين.. "عرين الأسود" تدعو لإضراب وغضب شامل ضد الاحتلال
بعد استشهاد 5 فلسطينيين.. "عرين الأسود" تدعو لإضراب وغضب شامل ضد الاحتلال
الساعة 09:57 صباحاً (وكالات)



�عت مجموعات "عرين الأسود" الفلسطينيين، مساء الثلاثاء إلى إضراب اليوم الأربعاء، ويوم غضب شامل، بعد يوم دام شهد استشهاد 5 شبان، اثنان منهم إخوة، برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامه لمدن عدة من الضفة الغربية.
 
وقالت مجموعات "عرين الأسود" في بيان عبر حسابها على التلغرام، إنها "تقسم بأن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، وأن كل وعد قطعناه على أنفسنا سيقع".
 
كما دعت الشعب الفلسطيني لأن يكون الأربعاء "يوم غضب شامل في كل الضفة الغربية والقدس المحتلة وفي كل نقطة تماس مع قوات الاحتلال".
 
وارتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية، الثلاثاء، إلى 5 شهداء، إثر مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في عدة مدن فلسطينية.
 
حيث قالت وزارة الصحة إن الشاب رائد النعسان استشهد بعد إصابته برصاصة في الصدر أطلقها عليه جنود الاحتلال الإسرائيلي في قرية المغير شمال شرق رام الله.
 
وقال شهود عيان لمراسل الأناضول إن قوة إسرائيلية اقتحمت قرية المغير، ما تسبب في اندلاع مواجهات مع عشرات الفلسطينيين، استخدم خلالها الجيش الإسرائيلي الرصاصين الحي والمعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع.
 
فيما أعلنت هيئة البث الإسرائيلية استشهاد فلسطيني، قالت إنه نفذ عملية دهس استهدفت مستوطِنَة وسط الضفة الغربية.
 
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح الثلاثاء، إن 3 فلسطينيين استشهدوا برصاص قوات الاحتلال في رام الله والخليل، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، إثر مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية.
حيث أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد الشقيقين جواد وظافر الريماوي، متأثرين بإصابتهما برصاص قوات الاحتلال في بلدة كفر عين شمال غربي رام الله، بحسب ما ذكره موقع "شبكة القدس" الإخبارية الفلسطيني.
 
بينما استشهد الفلسطيني مفيد خليل، متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال الحي في الرأس، في بلدة بيت أمر، شمالي الخليل. وقالت تقارير محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت في البلدة، بعد إجراء قوات الاحتلال تدريبات بالرصاص الحي فيها.
 
حيث أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد الشقيقين جواد وظافر الريماوي، متأثرين بإصابتهما برصاص قوات الاحتلال في بلدة كفر عين شمال غربي رام الله، بحسب ما ذكره موقع "شبكة القدس" الإخبارية الفلسطيني.
 
بينما استشهد الفلسطيني مفيد خليل متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال الحي في الرأس، في بلدة بيت أمر، شمالي الخليل. وقالت تقارير محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت في البلدة بعد إجراء قوات الاحتلال تدريبات بالرصاص الحي فيها.
 
تشييع الشقيقين
وشيع آلاف المواطنين الثلاثاء، جثمان الشهيدين الشقيقين جواد عبد الرحمن الريماوي وظافر الريماوي بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية.
 
وانطلق موكب تشييع الشهيدين من مستشفى رام الله بمسيرة محمولة باتجاه جامعة بير زيت، حيث جرى تشييع الجثمانين في الحرم الجامعي.
 
وشارك آلاف الطلاب في مسيرة التشييع، وسط هتافات تحيي الشهيدين وتدعو للانتقام وتصعيد عمليات المقاومة في جميع محافظات الضفة الغربية.
 
نقل الجثمانان بمسيرة محمولة إلى قرية بيت ريما، حيث ألقى الأهالي نظرة الوداع على الجثمانين، فيما أدى المشاركون صلاة الجنازة بمسجد القرية.
 
وانطلق آلاف المشاركين في جنازة طافت شوارع القرية، حيث هتف المشاركون بعبارات السخط والغضب على الاحتلال والمستوطنين.
 
ودعا المشاركون إلى الرد على جرائم الاحتلال والتوحد في سبيل صد ممارسات الاحتلال ومستوطنيه والعربدة اليومية بحق أبناء الشعب الفلسطيني، كما طالب المشاركون الفصائل بتنفيذ عمليات ضد الاحتلال ومستوطنيه لكبح الجرائم المتصاعدة بحق الأبرياء.
 
 
(وكالات)


آخر الأخبار